أساطير قديمة وفوائد علاجية عظيمة لهذه العشبة

متابعات الأمة برس
2021-04-10 | منذ 7 شهر

عشبة القديسين أو عشبة سانت جون من أنواع العلاجات المستخدمة في الطب التقليدي القديم، جاءت تسميتها من الأساطير القديمة التي ربطت تفتح العشبة مع يوم ميلاد القديس سانت جون.

استخدمت لأغراض طبية منذ آلاف السنين وذاع صيتها في التغلب على العديد من المشاكل الصحية والأمراض المختلفة، وتقدم فوائد صحية لا حصر لها:

– تحتوي على بعض مضادات الاكتئاب مثل الفلوكستين، والسيتالوبرام، والسيرترالين والتي تساعد على علاج الاكتئاب، وتحسين الحالة المزاجية والتقليل من العصبية الزائدة والشعور بالتعب المرتبط بالاكتئاب.

– تساعد على التقليل من الأعراض المصاحبة لسن اليأس، ومنها الهبات الساخنة، وأعراض انقطاع الطمث، والتخفيف من التغيرات في الحالة المزاجية التي تصاب بها المرأة في هذه المرحلة المهمة من حياتها.

– تساعد على التئام الجروح والتقليل من تكون الندبات بعد العمليات الجراحية، كما أنها تساعد على التقليل من التهابات الجلد وبعض الحروق الطفيفة، إذ إنها تحتوي على مضادات الفيروسات.

– تساعد على تحسين الألم الناتج عن الصداع النصفي، وقد ذكرت هذه الأبحاث أن العشبة لا تقلل من تكرار حدوث الصداع النصفي ولكنها تقلل الألم فقط.

– تفيد في علاج مدمني الكحول إذ أنها تحتوي على مادة الهيبرفورين التي تعتمد عليها العقاقير التي تساعد على التعافي من الكحول.

– قد تجدي في علاج مرض الشلل الرعاش، نظراً لأنها ذات خصائص مضادة للاكتئاب، وتحتوي على مضادات للأكسدة فإنها تساعد في الحد من تدهور الخلايا العصبية التي يسببها المرض.

– تجدي نفعاً في علاج فرط الحركة وتشتينت الانتباه، ولم تؤكد الدراسات النسبة التي تستطيع بها تحقيق ذلك



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي