طرق مذهلة يمكن أن يحسّن بها الكركم صحتك!

2021-06-18 | منذ 4 شهر

رُحّب بالكركم كعلاج صحي طبيعي له فوائد عديدة، بما في ذلك الحماية من جلطات الدم ومرض السكري

ويُعرف الكركم بأنه أحد أكثر التوابل شهرة في جميع أنحاء العالم - بسبب لونه البرتقالي الفاتح بشكل أساسي. ولكنه أيضا أحد أقوى التوابل في الحماية من الأمراض، كما زُعم.

ويعد العنصر النشط في الكركم، الكركمين، مسؤولا إلى حد كبير عن فوائده الصحية.

وقال خبير التغذية الدكتور، جوش آكس: "الكركم هو أحد أهم العناصر الغذائية في العالم، سواء كنا نتحدث عن المسحوق أو الخلاصة أو الحبوب".

وكتب على موقعه على الإنترنت: "ما يفعله الكركم للجسم عجيب. من الناحية الصحية، تتراوح الفوائد في كل شيء من المساعدة في تجلط الدم والاكتئاب إلى مكافحة الالتهاب وتعزيز صحة الجلد وتنظيم الكوليسترول وغير ذلك. أوصي بشدة باستخدام الكركم في الوصفات وربما حتى شرائه في شكل مكمل للاستفادة من الفوائد".

جلطات الدم

 

يُزعم أن تناول الكركم بانتظام يساعد في الحماية من جلطات الدم. وكشفت الدراسات المعملية والحيوانية أن الكركم يقلل من خطر تراكم الصفائح الدموية

السكري

قد يستفيد مرضى السكري من إضافة المزيد من الكركم إلى نظامهم الغذائي.

وتساعد التوابل على الحماية من ارتفاع نسبة السكر في الدم، والتي يمكن أن تؤدي إلى تلف الأعصاب.

صحة الجلد

يعتبر الكركم من مضادات الالتهابات والأكسدة الطبيعية، ما يجعله علاجا مثاليا لبعض الأمراض الجلدية.

ويمكن أن تتفاقم أعراض الصدفية والأكزيما من الالتهاب. ولكن العلماء زعموا أيضا أن الكركم يمكن أن يحسن "توهج وبريق" الجلد.

وقال خبير التغذية إن بعض الناس يمكن أن يتجنبوا ارتفاع الكوليسترول عن طريق تناول المزيد من الكركم.

ويساعد على تنظيم الكوليسترول والتخلص من الكوليسترول الضار في الجسم.

مزيل للالم

يُزعم أن الكركم هو مسكن طبيعي للألم، بطريقة مشابهة للباراسيتامول.

وأبلغ مرضى التهاب المفاصل عن انخفاض الأعراض بعد إضافة المزيد من الكركم إلى نظامهم الغذائي.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي