الشركة قالت ان لقاحها قادرة على مقاومة المتحور دلتا

أقل فعالية بـ5 مرات ضد "دلتا" : الأنباء المحبطة تتوالى عن لقاح "جونسون أند جونسون"

2021-07-21 | منذ 2 أسبوع

أنتج لقاح كوفيد-19 أحادي الجرعة من شركة Johnson & Johnson مستويات منخفضة نسبيًا من الأجسام المضادة ضد متغير دلتا في إحدى الدراسات، مما أثار تساؤلات حول مدى قدرة اللقاح على مقاومة المتحور الذي يمثل الغالبية العظمى من الحالات في الولايات المتحدة.

الدراسة المختبرية التي أجراها باحثون من جامعة نيويورك والتي لم يتم نشرها بعد في مجلة لمراجعتها من قبل النظراء، تركز على جزء رئيسي واحد من الاستجابة المناعية، يسمى تحييد الأجسام المضادة.

وقد وجد علماء جامعة نيويورك أن لقاح جونسون أند جونسون أنتج مستويات أقل بنحو خمسة أضعاف من الأجسام المضادة الواقية ضد متغير دلتا، مقارنة بالمستويات التي تم خلقها ضد سلالة فيروس كورونا المبكرة.
قالت روشيل والينسكي، مديرة مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة، يوم أمس الثلاثاء في جلسة استماع بمجلس الشيوخ، إن متغير دلتا يمثل 83% من الحالات في الولايات المتحدة. وقد جدت الدراسة أنه في حين أن لقاحات الحمض النووي الريبي المرسال (mRNA) ذات الجرعتين من شركتي Pfizer و Moderna أنتجت أيضًا عددًا أقل من الأجسام المضادة ضد متحور دلتا شديد العدوى، إلا أن الانخفاض كان أقل دراماتيكية.

وقال الباحثون من جامعة نيويورك في الدراسة، إنه بالمقارنة مع جرعتي لقاح mRNA، فإن لقاح J&J أحادي الجرعة "أظهر انخفاضًا أكثر وضوحًا في تحييد المتغيرات، مما يزيد من احتمالية انخفاض الحماية".

في إطار الرد، قالت شركة J&J، إن الدراسة فحصت جانبًا واحدًا فقط من الحماية، ولم تأخذ في الاعتبار الاستجابات طويلة الأمد بين الخلايا المناعية التي يحفزها لقاحها.

وقال المتحدث باسم الشركة جايك سارجنت: "البيانات لا تتحدث عن الطبيعة الكاملة للحماية المناعية التي تولدها الجرعة. لقد ثبت أن لقاح J&J ينتج استجابة مناعية قوية تستمر ثمانية أشهر على الأقل بعد التحصين"، وفق ما نقلته "بلومبرغ".

في وقت سابق من هذا الشهر، أشار باحثو J&J إلى أن بياناتهم تظهر أن لقاح الشركة يحيد متغير دلتا، وأن الجرعات المعززة ليست ضرورية.

لكن مؤلف الدراسة الجديدة ناثانيال لانداو من كلية غروسمان للطب بجامعة نيويورك، قال إنه لا يوجد اختلاف تام بين نتائج دراسته وتحليل الأجسام المضادة لشركة جونسون أند جونسون.

وأضاف أن كليهما وجد انخفاضًا في مستوى الأجسام المضادة، قائلاً: "لقد وجدنا للتو درجة أكبر من الانخفاض".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي