ألمانيا: طالبان ستسمح بمغادرة الأفغان بعد 31 أغسطس

2021-08-25 | منذ 3 شهر

وافقت حركة "طالبان" على السماح للمواطنين الأفغان الذين يحملون وثائق قانونية بمغادرة البلاد بعد الموعد النهائي في 31 أغسطس/آب، حسبما قال السفير الألماني في أفغانستان "ماركوس بوتزيل"، الأربعاء25 أغسطس 2021م.

وقال "بوتزيل" إنه التقى مع "شير محمد عباس ستانيكزاي"، نائب رئيس المكتب السياسي لـ"طالبان"، وفريقه "لإجراء مناقشة شاملة" في الدوحة يوم الثلاثاء.

وناقش الطرفان "الحاجة الملحة" لمطار عامل في كابل كشرط مسبق للوجود الدبلوماسي والمنظمات غير الحكومية في أفغانستان.

وقال "بوتزيل": "أكد لي المدير ستانيكزاي أن الأفغان الذين يحملون وثائق قانونية سيستمرون في الحصول على فرصة السفر على متن رحلات تجارية بعد 31 أغسطس/آب".

ونقل نحو 82 ألفا و300 شخص على الأقل جوا من كابل، التي سيطرت عليها "طالبان" قبل 9 أيام.

وعارضت حركة "طالبان" أي تمديد لموعد الإجلاء.

وأعلن الرئيس الأمريكي "جو بايدن" خلال قمة لمجموعة السبع عبر الإنترنت، الثلاثاء، تمسكه بمهلة 31 أغسطس/آب لاستكمال الانسحاب من أفغانستان، فيما كان حلفاء واشنطن يدعون إلى تمديد المهلة لإجلاء المزيد من الأفغان المعرضين للخطر في بلادهم في ظل حكم "طالبان".

من جهتها، اعتبرت المستشارة الألمانية "أنجيلا ميركل"، الأربعاء، أن على الأسرة الدولية أن تواصل الحوار مع "طالبان" بعد عودة الحركة إلى السلطة من أجل الحفاظ على المكاسب التي تحققت في أفغانستان منذ انتشار قوات حلف شمال الأطلسي.

وقالت: "يتعين على المجتمع الدولي كذلك التحاور حول هذا الأمر مع "طالبان".

وأكدت أن "طالبان" حقيقة واقعة في أفغانستان، مضيفة "هذا الواقع الجديد مرير لكن علينا مواجهته".






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي