طبيب روسي يوضح فترة ارتداء الكمامات القابلة لإعادة الاستخدام

2021-09-04 | منذ 3 أسبوع

يستمر نظام استخدام الكمامات. ولا سيما الكمامات القابلة لإعادة الاستخدام، التي بيعت مع بداية الجائحة وإلى الآن لم يتم لدى البعض تغييرها. فما المدة الفعلية لاستخدامها؟

يشير الدكتور نيقولاي كريوتشكوف، أخصائي أمراض المناعة في حديث لراديو "سبوتنيك"، إلى أن مدة "عمر" الكمامات غير القابلة لإعادة الاستخدام هو 2-3 ساعات، بعدها تصبح الكمامة غير صالحة وتشكل خطورة على مستخدمها. وأما بالنسبة للكمامات القابلة لإعادة الاستخدام، فإن مدة استخدامها تعتمد على عوامل عديدة.

 

ويضيف، قبل كل شيء، يجب أن نعلم بأنه لا توجد طريقة لتحديد مدى صلاحية الكمامة القابلة لإعادة الاستخدام، كوسيلة للحماية. لأن العديد من هذه الكمامات مصنوعة من أنسجة ومواد لا تقف عائقا أمام الفيروسات والبكتيريا. ومع ذلك وفي جميع الأحوال، لا ينصح بارتداء هذه الكمامات طوال اليوم.

ويقول، "الكمامات القابلة لإعادة الاستخدام ليست منتجات طبية، بل قطعة من الملابس. وهي غير موحدة بمعايير معينة، من وجهة نظر مكافحة العدوى والفيروسات. لذلك من الصعب التنبؤ بكيفية عملها. وكقاعدة يجب ألا تزيد فترة ارتداء الكمامة في اليوم عن أربع ساعات".

ويؤكد كريوتشكوف، على ضرورة غسل الكمامات القابلة لإعادة الاستخدام في اليوم الذي استخدمت فيه.

ويقول، ""إذا كان الشخص يرتدي كمامة قابلة لإعادة الاستخدام خمسة أيام في الأسبوع، فيمكن أن يستخدمها خلال فترة طويلة. ويمكن أن تستخدم هذه الكمامة عند غسلها يوميا وعدم استخدامها في بعض الأيام فترة ستة أشهر أو حتى 8-10 أشهر. كما أن فترة استخدامها تعتمد أيضا على المادة المصنوعة منها".

ويضيف، يجب ألا ننسى أن الكمامة الطبية الاعتيادية التي تستخدم مرة واحدة، ربما تكون وسيلة حماية أكثر فاعلية، من الكمامة القابلة لإعادة الاستخدام التي تباع في المتاجر.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




كاريكاتير

إستطلاعات الرأي