طبيب روسي يوضّح كيف نميّز بين آلام الصدر والقلب

2021-09-09 | منذ 2 أسبوع

يعتقد الجميع أن الشعور بالألم في منطقة القلب، يشير إلى احتشاء عضلة القلب أو ألم عصبي. ولكن في الواقع قد يشير إلى مشكلات خطيرة في المعدة والرئتين وحتى في الدماغ.

ويوضح الطبيب الروسي ألكسندر مياسنيكوف، في حديث تلفزيوني، كيف نفهم أن سبب الألم في القلب، ومتى يجب فورا مراجعة الطبيب.

 ويقول مياسنيكوف، إذا تمكن المريض من الإشارة بالضبط إلى مكان الألم فإن هذا يعني أن سبب الألم ليس في القلب. وإذا قال إن الألم في جميع أنحاء صدره، فهذا دليل على إصابته بذبحة صدرية فعلا.

ويضيف، السبب الآخر الذي سيدهش الجميع، هو الهربس النطاقي، وهو مرض معد يصيب الأشخاص الذين سبق أن اصيبوا بجدري الماء. وهذا المرض يمكن أن يسبب ألما شديدا خلال فترة طويلة.

ويشير مياسنيكوف، إلى أن الألم في الصدر يمكن أن يظهر بسبب مشكلات في الجهاز الهضمي، والألم العصبي ونوبات الهلع. كما أن الأسنان المصابة يمكن أن تسبب ألما في الصدر.

ويضيف، لمعرفة السبب الحقيقي للألم في منطقة القلب، يجب الانتباه إلى من يعاني منه وليس إلى طبيعة الألم.

ويقول، "لكي نفهم من هم أكثر عرضة للألم في منطقة القلب. يجب الأخذ بالاعتبار- الجنس والعمر والتدخين والوراثة وارتفاع مستوى ضغط الدم ومستوى الكوليسترول والسكر في الدم ووزن الشخص وهل يعاني من مشكلات في الكلى، وعلى ضوء هذه المعلومات، نستخلص النتائج".

فمثلا، إذا كانت فتاة عمرها 20 عاما تشكو من ألم في الصدر، لا تدخن ولا تشرب الكحول، فعلى الطبيب البحث عن أمراض أخرى تعاني منها. وأما إذا كان رجلا عمره 50 عاما، فإحتمال إصابته باحتشاء عضلة القلب كبير جدا.

ويؤكد مياسنيكوف، إذا كان الألم من القلب فعلا، فإن الحالة سيئة، لأن القلب لا يعلن عن نفسه في الحالات الاعتيادية.

ويقول، "يجب معرفة عوامل الخطر الحقيقية والتفكير بكيفية الإقلاع عن التدخين وتخفيض الوزن".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي