أنت تستحقّين قطع الماس الفاخرة المصنوعة يدوياً في خزانتك

نواعم
2021-11-17 | منذ 2 شهر

تتسم مجموعة لاتاليا  Latalia الجديدة بتصاميم أنيقة تتميّز بالحداثة والتفرّد لمواكبة المرأة العصرية التي تبحث عن قطع مجوهرات تلائم حياتها اليومية في جميع المناسبات.  

تنقسم المجموعة إلى فئتين، "الكلاسيك" و"لاتاليا من نعمة" (Latalia by Nohma)، وفيما أن المجموعتين مختلفتان تمامأ، لكنهما تعكسان شعف ومبادىء ماركة "لاتاليا": إلهام النساء ليكن على طبيعتهن، تشجيع النساء على تجربة الألماس وكسر حدود المجوهرات التقليدية، وهذا ما حرصت على توارثه الأجيال الثلاثة للماركة الأوروبية الرائدة.

وتسعى "لاتاليا" ومن خلال متجرها الالكتروني (latalia.me) التي أطلقته أخيراً في 28 أكتوبر 2021، إلى خلق منصة إلكترونية مبتكرة لخلق تجربة استثنائية مليئة بالجمال والمغامرة لعشاق الألماس عبر مجموعة ساحرة من قطع الألماس الفاخرة والمصنوعة يدوياً بكل تفان ودقة وتميّز. 

ولدت المؤسس تاليا بروير في صناعة الألماس وجمعت شغفها الدائم بمعرفتها التي لا تضاهى لتمكين النساء من إظهار أعلى إمكاناتهن من خلال قيمهن والألماس الذي يرتدينه. منذ صغرها، لم تستمتع تاليا أكثر من زيارة والدها في المكتب وكانت تصنف الماس منذ سن السادسة. صممت المعمارية والمصممة نعمة أيل كعكي الحائزة العديد من الجوائز، مجموعة "مونوغرام" المستوحاة من الفن والعراقة المعمارية في الشرق الأوسط، وتجمع نعمة في تصاميمها الذكية والأنيقة مع نهجها الفريد والإبداعي الذي يوفر المرونة والتنوع بين قطع المجوهرات.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي