السلطات الألمانية تشن حملة أمنية كبيرة ضد عصابات الإتجار بالمخدرات والأسلحة

د ب أ - الأمة برس
2021-11-17 | منذ 3 أسبوع

السلطات الألمانية تشن حملة أمنية كبيرة على العصابات (د ب أ)

دويسبورج: شنت السلطات الألمانية حملة أمنية كبيرة على عصابات الجرائم المنظمة في ولاية شمال الراين-ويستفاليا غربي ألمانيا.

وأعلنت الشرطة في مدينة دويسبورج أن الحملة، التي بدأت صباح الأربعاء 17 نوفمبر 2021، استهدفت عصابات تتاجر في المخدرات والأسلحة.

وبحسب البيانات، تم تفتيش 47 عقارا (منازل وشركات ومستودعات) في عدة مدن بالولاية في إطار الحملة.

وقال وزير الداخلية المحلي في ولاية شمال الراين-ويستفاليا، هيربرت رويل، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): "مهمة اليوم هي تتويج للتحقيقات المُكلفة والسرية ضد الجريمة المنظمة".

الحملة الأمنية في مدنية دويسبورج (د ب أ)

وبحسب رويل، ألقت الشرطة القبض على ستة رجال واعتقلت اثنين آخرين بصورة مؤقتة. وقال: "كلهم يحملون الجنسية التركية. المجموعة الإجرامية كانت نشطة للغاية في تجارة الأسلحة والمخدرات".

وقال رويل إنه في مطلع تشرين أول/أكتوبر الماضي وبداية هذا الشهر أيضا اكتشفت قوات الأمن مزرعتين للقنب تابعتين للمعتقلين، موضحا أن زيت الأمفيتامين الذي تم العثور عليه كافٍ لإنتاج حوالي 25 كيلوجراما من الأمفيتامين.

وذكر رويل أنه بالإضافة إلى المخدرات، تحفظ المحققون على نحو "200 ألف يورو نقدا، وعثروا على مزرعة أخرى للقنب مصممة على مستوى عال من الاحتراف قيد الإنشاء".

وجرى تنفيذ الحملة في مدن فوبرتال ودويسبورج وهيرنه وهام ودينسلاكن وجلادبيك وإيسن ولانجنفيلد وراتينجين وكامب-لينتفورت.

وبحسب البيانات، شارك في الحملة الشرطة الجنائية في دويسبورج مدعومة من مئات من أفراد الأمن، إلى جانب وحدات خاصة وكلاب بوليسية.

الحملة الأمنية في مدنية دويسبورج (د ب أ)






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي