الخارجية التونسية تتحرى أنباء عن تجنيد قسري لتونسيين في الصراع بأوكرانيا

د ب أ- الأمة برس
2022-03-07

مازالت عمليات التحري مستمرة في الخارجية التونسية فيما ذكرت وسائل إعلام محلية إن ستة تونسيين يقبعون في السجون الأوكرانية (الحارجية التونسية)

تونس: قال مصدر بوزارة الخارجية التونسية، الاثنين7مارس2022، إن السلطات بصدد التحري عما ذكرته تقارير صحفية عن مزاعم بعمليات تجنيد لرعايا تونسيين موقوفين في السجون الأوكرانية للمشاركة في الحرب ضد القوات الروسية.

وأوضح مدير الدبلوماسية العامة والإعلام بالوزارة محمد الطرابلسي لوكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) إن السلطات التونسية تواصلت مع سفير أوكرانيا بتونس لطلب معلومات بشأن هذه التقارير المحلية والدولية، والتي نقلت بالفعل شهادات عن تونسيين في أوكرانيا.

وقال الطرابلسي "عبرنا عن موقفنا من حيث المبدأ وقلنا للسفير إن هذا الأمر مخالف للقانون الدولي. لكنه أكد لنا بأن لا صحة لهذه التقارير".

وتابع الطرابلسي "نحن نتواصل بشكل يومي مع السفير الأوكراني لمتابعة أيضا عمليات إجلاء التونسيين".

وعرضت إذاعة "موزاييك" الخاصة في تونس استمارة باللغة الأوكرانية يتم ملؤها من قبل مساجين تونسيين وجنسيات أخرى تعود الى تاريخ 25 شباط/فبراير الماضي، وهي تمثل مطلبا موجها الى مدير السجون ومراكز الإيقاف والرئاسة الاوكرانية للمشاركة في الحرب ضد روسيا.

وقالت الإذاعة إن الوثيقة التي عرضتها تعود الى سجين تونسي في أحد مراكز الإيقاف الأوكرانية وهي تحمل إمضاءه وإمضاء مدير السجون سيرجي بروتسانجو.

ومازالت عمليات التحري مستمرة في الخارجية التونسية فيما ذكرت وسائل إعلام محلية إن ستة تونسيين يقبعون في السجون الأوكرانية.

 

 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي