الرجيم العسكري.. فاعليته وأضراره

زهرة الخليج
2022-08-08

الرجيم العسكري.. فاعليته وأضراره  (زهرة الخليج)

ظهرت مجموعة متنوعة من الأنظمة الغذائية، وأصبح الناس الآن في حيرة من أمرهم بشأن النظام الغذائي الذي يجب اتباعه، كما أصبح من الصعب حقاً فهم ومعرفة النظام الغذائي الذي يجب اتباعه؛ ليكونوا أصحاء.

والنظام الغذائي العسكري هو أحد هذه الأنظمة الغذائية، التي تحظى بشعبية على منصات وسائل التواصل الاجتماعي هذه الأيام، والتي بسببها أصبح الكثير من الناس حريصين على معرفة واتباع هذا النظام الغذائي.

وقبل القيام بذلك، دعونا نفهم القيمة الغذائية التي يحتوي عليها، وهل هو صحي كما يبدو:

ما النظام الغذائي العسكري؟

أولاً، من أجل تصحيح الأمر، لا علاقة لخطة النظام الغذائي هذه بالجيش، ولقد كشفت شيلبا سينغ، أخصائية التغذية العلاجية، تفاصيل النظام الغذائي العسكري. وأوضحت أن هذا النظام الغذائي يعزز التمثيل الغذائي الخاص بك، عن طريق تقليل عدد السعرات الحرارية إلى مستوى كبير، وهذا في الواقع نظام غذائي قصير الأمد، ويجب ألا يستمر لأكثر من أسبوعين. لأن تناول السعرات الحرارية والعناصر الغذائية الموجودة في هذا النظام الغذائي تكون أقل، لدرجة أنها قد تسبب الضعف والإرهاق في الجسم. إنه يشبه نظاماً غذائياً قاسياً إلى حد كبير مع فوائد قليلة.

النظام الغذائي العسكري وفقدان الوزن

يستخدم النظام الغذائي العسكري بشكل كبير بين الناس لتقليل الوزن في غضون أيام قليلة، ويعتمد هذا النظام الغذائي بشدة على تقييد السعرات الحرارية، التي يُزعم أنها تساعدك على إنقاص الوزن بمقدار 4 كيلوغرامات في أسبوع واحد، ومن المفترض اتباع خطة النظام الغذائي هذه لمدة 3 أيام، ثم الراحة لمدة 4 أيام، ويتكرر هذا لعدة أسابيع، من أجل الوصول للوزن المطلوب. 

النظام الغذائي العسكري هو شكل من أشكال الصيام المتقطع، لكنه ليس ثابتاً، ونتيجة لذلك، فإنه يقلل الوزن الزائد، لكن له أيضاً مخاطر كبيرة، ويسبب مشاكل في الجهاز الهضمي.

 التغذية في النظام الغذائي العسكري

ينقسم النظام الغذائي العسكري إلى مرحلتين على مدار 7 أيام: في الأيام الثلاثة الأولى، هناك عدد من القيود في النظام الغذائي، ولا توجد أي قيود في الأيام الأربعة الأخرى. توفر خطة النظام الغذائي هذه 3 وجبات، هي: إفطار وغداء وعشاء، منتظمة، لكن لا  يوجد مكان للوجبات الخفيفة بينها.

يُسمح لك فقط بالحصول على 1100 إلى 1400 سعرة حرارية في اليوم، اعتماداً على حجم النشاط ونسبة مؤشر كتلة الجسم، وهذا ما يقرب من نصف متوسط كمية السعرات الحرارية، التي يحتاجها جسم الشخص البالغ ليكون بصحة جيدة وينمو، ومع خفض السعرات الحرارية يقوم الجسم بتلبية احتياجاته اليومية عن طريق التخلص من الدهون الزائدة المتراكمة على الأنسجة والعضلات.

للحصول على خيار آمن كنظام غذائي، من المهم أن تكون لديك كمية كافية من العناصر الغذائية في تلك السعرات الحرارية البالغ عددها 1100، ومع ذلك من المهم ألا تتبع هذا النظام الغذائي دون نصيحة خبير التغذية أو الطبيب.

هل النظام الغذائي العسكري فعال؟

وفقاً لأخصائي التغذية، النظام الغذائي العسكري ليس مغذياً جيداً، ويمكن استبداله بالصيام المتقطع، أو بعض الأنظمة الغذائية الأخرى، والسبب هو أن هذا النظام الغذائي يجعل وظائف الجهاز الهضمي تعمل بجهد أكبر من الطبيعي، والنظام الغذائي العسكري ليس صحياً للغاية، لأنه يفقد العناصر الغذائية المهمة، مثل: الكربوهيدرات، وفيتامين (ب 12)، والبروتينات. لذلك يجب أن يؤخذ بعين الاعتبار فقط بعد نصيحة الطبيب.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي