القضاء الإيراني يحكم بإعدام رجل مدان بقتل المخرج داريوش مهرجوئي  

أ ف ب-الامة برس
2024-02-12

 

 

صورة التقطت في الأول من تموز/يوليو 2015 في ظهران للمخرج الإيراني داريوش مهرجوئي وزوجته وحيدة محمدي فر(أ ف ب)   طهران- حكم القضاء الإيراني على رجل بالإعدام لإدانته بقتل المخرج داريوش مهرجوئي وزوجته في تشرين الأول/أكتوبر، على ما أعلنت وسائل إعلام رسمية الاثنين12فبراير2024.

وقُتل داريوش مهرجوئي، وهو اسم كبير في السينما الإيرانية، طعناً عن 83 عاماً في 15 تشرين الأول/أكتوبر مع زوجته وحيدة محمدي فر، كاتبة السيناريو البالغة 54 عاماً، في منزلهما في كرج في غرب طهران.

وأشار رئيس المحكمة العليا في محافظة البرز حسين فاضلي-هاريكاندي إلى أن "المتهم الرئيسي حُكم عليه بموجب قانون القصاص" (العين بالعين)، المستخدم في إيران في قضايا القتل والمرتبط بإرادة عائلة الضحية في تطبيق عقوبة الإعدام، بحسب معلومات أوردتها وكالة "ميزان أونلاين" القضائية.

وأفادت السلطة القضائية في كانون الثاني/يناير الفائت بتورط أربعة رجال في الجريمة، بينهم البستاني السابق للزوجين، وهو المتهم الرئيسي.

وكان الأخير قد دخل الفيلا مع شركائه وضرب ثم طعن داريوش مهرجوئي في رقبته حين كان المخرج يشاهد التلفزيون. وقُتلت زوجته في غرفة نومها.

وحُكم على اثنين من المتهمين بالسجن 36 عاما لكل منهما، وعلى رابع بالسجن ثماني سنوات، بحسب "ميزان أونلاين" التي أشارت إلى أن الأحكام قابلة للاستئناف.

وكان داريوش مهرجوئي مخرجاً ومنتجاً وكاتب سيناريو لستة عقود واجه خلالها الرقابة قبل الثورة الإسلامية عام 1979 وبعدها. وأخرج خصوصاً فيلم "البقرة" عام 1969، و"هامون" عام 1990.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي