لحديثي الزواج.. أعراض مفاجئة قد تحدث لزوجاتكم في الليلة الأولى

2020-08-17 | منذ 9 شهر

مثلما يحتوي ديننا الإسلامي على التعاليم الدينية الحنيفة التي تشرع لنا أمور ديننا، هناك أيضاً الكثير من التعاليم التي توضح لنا الكثير عن أمور دنيانا، بما في ذلك الجنس بين الرجل وزوجته؛ فهناك آداب وسنن وقواعد لذلك الأمر أيضاً؛ فديننا الإسلامي لم يترك أمراً إلا وتحدث فيه.

إلا أنه للأسف وعلى الرغم من تلك التعاليم والسنن التي تتعلق باَداب العلاقة الجنسية، يعاني الكثير من الرجال والشباب حديثي الزواج من عدم الوعي بأبسط قواعد الثقافة الجنسية، وذلك بسبب اعتبار التحدث عن تلك الأمور داخل مجتمعاتنا العربية، من باب إساءة الأدب.

لذلك وحتى لا يتملكك القلق والخوف، وإذا كنت لا تمتلك خلفية جنسية علمية جيدة، ومقبلاً على الزواج، يوضح لك التقرير التالي أهم الأشياء التي من الوارد حدوثها للزوجات بعد العلاقة الجنسية، خصوصاً في الأشهر الأولى من الزواج.

5- النزيف

ولا يقصد بالنزيف هنا القطرات التي تسقط بعد فض غشاء البكارة، ولكن يقصد به نزول الدم في البول بعد العلاقة الجنسية، لذلك إذا أخبرتك زوجتك بأنها تعاني من هذا النزيف بعد كل علاقة جنسية فلا تقلق.

فالأمر يعود إلى امتلاك زوجتك أوعية دموية غاية في الحساسية تتواجد في منطقة عنق الرحم؛ لذلك كل ما عليك فعله هو طمأنتها والذهاب بها إلى الطبيب المختص في أمراض النساء ليوجهكما إلى العلاج اللازم، ويجب ألا تتكاسل عن الذهاب إلى الطبيب من أجل سلامة زوجتك، وحتى لا يتكون حاجز نفسي بينها وبين ممارسة العلاقة الجنسية وأنتما لا تزالان في بداية حياتكما الزوجية معاً.


4- اتركها وشأنها!

في أول أيام الزواج، وبالأخص مع أولى المرات التي تمارس فيها المرأة العلاقة الجنسية مع زوجها، تشعر بعض النساء بالحاجة إلى البقاء فترة من الوقت بمفردهن بعد انتهاء العلاقة الجنسية.

فهناك نسبة ليست بالقليلة من النساء اللائي يشعرن بالصدمة مما حدث، خصوصاً بعد العلاقة الجنسية الأولى، وتريد فترة من الوقت بمفردها، حتى تستوعب ما الذي حدث.

لذلك لا تقلق أو تحزن، وكل ما عليك فعله بعد العلاقة الجنسية أن تخبرها كم كانت جميلة، وتطبع قبلة رقيقة على جبينها وتتركها بمفردها بعض الوقت في حالة طلبت منك ذلك فقط، ولكن إذا لم تطلب ذلك؛ فبالطبع لا تتركها وحيدة بعد انتهاء العلاقة الجنسية.

3- الصداع


بسبب أن نشوة المرأة الجنسية تكون أقوى من الرجل ومتواصلة، على عكس الرجل التي تنتهي نشوته الجنسية بانتهاء عملية القذف التي لا تستمر أكثر من 6 ثوان فقط، قد تعاني بعض الزوجات من الشعور بالصداع النصفي أو العادي بعد شعورها بهزة الجماع.

ويكون الشعور بالصداع شائعاً؛ خصوصاً في الأسابيع الأولى من الزواج، ولكن إذا لاحظت أن الأمر مزمن ومستمر، فيجب استشارة الطبيب على الفور؛ حتى يتم القضاء على تلك الأوجاع بشكل نهائي.

2- الألم

من الطبيعي أن يكون هناك بعض التوتر في أولى مرات ممارسة العلاقة الجنسية بالنسبة للزوجة، وهو ما يجعل عضلات المهبل تنقبض؛ مما يتسبب لها بالأوجاع التي قد تكون شديدة.

لذلك، التمهيد النفسي والمداعبة الجنسية وحس الكوميديا الذي يتمتع به الزوج، من أكثر الأشياء التي يجب أن تستخدمها قبل عملية الاتصال الجنسي لأول مرة مع زوجتك؛ حتى تتهيأ نفسياً فتتغلب على توترها وتستعد جسدياً أيضاً، وذلك بإفراز المهبل للإفرازات التي تساعد على تسهيل عملية الإيلاج.

وهناك سبب آخر من الممكن أن يؤدي إلي شعور الزوجة بالألم، وهو ضيق فتحة المهبل بالمقارنة مع حجم قضيب الزوج، وهو الأمر الذي يستدعي الذهاب إلى الطبيب فوراً لاتخاذ اللازم.


1- الحساسية المنوية

على الرغم من أن الأمر نادر الحدوث، إلا أن هناك ما يزيد عن النصف مليون سيدة تعاني من الحساسية تجاه السائل المنوي لأزواجهن وهو الأمر الذي يسبب لهن الحكة الشديدة وصعوبات في التنفس، وبالطبع يعد الذهاب إلى الطبيب هو الحل الوحيد لتلك المشكلة النادرة.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي