"عمان السينمائي" يتحدى كورونا وتنطلق فعالياته

2020-08-23 | منذ 11 شهر

ملصق فيلم البؤساء

محمود إسماعيل بدر

أكدت ندى دوماني، مديرة مهرجان عمّان السينمائي الدولي، الذي يحمل هذا العام شعار «أول فيلم»، أنّه الحدث الثقافي الأول الذي يتحدى جائحة كورونا، ويطلق نسخته الأولى جماهيرياً في العاصمة الأردنية عمان خلال الفترة من 23 إلى 31 أغطس الجاري، بمشاركة 30 فيلما روائياً طويلاً ووثائقياً عربياً ودولياً، إلى جانب عرض 9 أفلام عربية قصيرة.

وأضافت دوماني في تصريح لـ«الاتحاد»: تماشياً مع قواعد التباعد الجسدي، وحرصاً على السلامة العامّة وتقديم تجربة فعلية حقيقية خارج منظومة «الافتراضي» فقد تم إيجاد طريقة خلاّقة من خلال استحداث ثلاث شاشات سينما لِلسيارات «درايف إن»، إضافة إلى استخدام مسرح الهيئة الملكية للأفلام في الهواء الطلق، لتمكين الجمهور من متابعة أفلام المهرجان، مشيرة إلى أن حفل الافتتاح سيستهل بعرض للفيلم الفرنسي «البؤساء» للمخرج لادج لي، وقد حاز عنه جائزة لجنة التحكيم في مهرجان «كان» السينمائي الأخير، في حين سيتم عرض فيلم «الأقصر» للمخرجة الأردنية البريطانية زينة الدّرّة في حفل ختام الحدث.

وأشارت دوماني إلى أهم أهداف المهرجان التي تتمثل في التركيز على الأعمال الأولى للمخرجين ودعم صنّاع السينما الشباب، ويمنح الفائزون جوائز السوسنة السوداء وهي الزهرة الوطنية للأردن، وستكون الجوائز نقدية.

وتوازياً مع العروض السينمائية يستضيف المهرجان النسخة الأولى من أيام عمّان لصنّاع الأفلام الذي يشمل ندوات وورش عمل ولقاءات وحوار تجارب مع مختصين في هذا القطاع، ويمزج البرنامج بين جلسات على الإنترنت «أون لاين» وأخرى شخصية، بالإضافة إلى منصتي عرض لمشاريع الأفلام الطويلة: واحدة لصانعي الأفلام الأردنيين والعرب والمقيمين في الأردن، والثانية لجميع صانعي الأفلام العرب الذين لديهم مشاريع في مرحلة ما بعد الإنتاج.

المنافسة عبر ثلاث فئات

يضم المهرجان ثلاث فئات: أفضل فيلم روائي عربي طويل، وأفضل فيلم وثائقي عربي طويل، وأفضل فيلم عربي روائي قصير. ويترأس لجنة تحكيم الأفلام الروائية العربية الطويلة المخرج الصربي المخضرم سردان غولوبوفيتش الذي يحمل في رصيده فيلم «المصيدة» (The Trap) الحائز على عدة جوائز وفيلمه الأحدث «الأب» (The Father) الذي عُرض في مهرجان برلين السينمائي الدولي السبعين هذه السنة ولاقى أصداء مميزة. والنجمة الأردنية الممثلة والمنتجة صبا مبارك، وصارم الفاسي-الفهري، نائب الرئيس التنفيذي لمهرجان مراكش السينمائي الدولي والمدير التنفيذي للمركز السينمائي المغربي.

وتضم لجنة تحكيم الأفلام الوثائقية العربية الطويلة المخرج الأردني محمود المسّاد، والكاتبة والمنتجة المصرية نادية كامل، والمخرجة والفنانة الألمانية أندريا لوكا زيمرمان التي تترأس اللجنة.

أما لجنة تحكيم الأفلام العربية القصيرة فتتقدمها المخرجة البريطانية- العراقية ميسون باشاشي، والناقد السينمائي الأردني ناجح حسن، والمخرج الأميركي براندت أندرسون.

وسيتم الإعلان عن الفائزين في كل فئة في حفل ختام مهرجان عمّان السينمائي بتاريخ 31 أغسطس الجاري. وسيحصل الفائزون في الفئات التنافسية على جوائز نقدية، بالإضافة إلى منحوتة السوسنة السوداء المصنوعة من البرونز من تصميم الفنان الأردني مهنّا الدرّة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي