بريطانيا: تطبيع الإمارات وإسرائيل يجدد جهود تحقيق السلام

2020-08-27 | منذ 10 شهر

 اعتبرت بريطانيا اتفاق التطبيع بين (إسرائيل) والإمارات، فرصة مهمة لتجديد الجهود لتحقيق السلام في الشرق الأوسط.

 جاء ذلك، خلال اتصال هاتفي جرى الخميس، بين وزير الخارجية البريطاني "دومينيك راب"، ونظيره الإماراتي، "عبدالله بن زايد".

 وكتب "راب" تغريدة عبر حسابه بموقع "تويتر": "رحبت باتفاق السلام بين الإمارات و(إسرائيل).. الاتفاق فرصة مهمة لتجديد الجهود لتحقيق السلام في الشرق الأوسط" كما ناقش الجانبان، الأمن الإقليمي.

جاء حديث "راب"، متطابقا مع ما ذكره وزير الخارجية الأمريكي، "مايك بومبيو"، الأربعاء، حين قال خلال لقائه ولي عهد أبوظبي، "محمد بن زايد"، إن اتفاق تطبيع العلاقات بين الإمارات و(إسرائيل) يمثل "أهم خطوة تم اتخاذها نحو تحقيق السلام في الشرق الأوسط منذ 25 عاما".

وأعلنت الإمارات و(إسرائيل) والولايات المتحدة، يوم 13 أغسطس/آب، في بيان مشترك، التوصل إلى اتفاق إماراتي - إسرائيلي حول تطبيع العلاقات بين الطرفين وزعمت أبوظبي، أن الاتفاق يحرك الجمود في عملية السلام في المنطقة.

وباتت الإمارات، ثالث دولة عربية تتوصل إلى هكذا اتفاق مع دولة الاحتلال، وتقيم علاقات رسمية معها، بعد مصر عام 1979 والأردن عام 1994.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي