برلين تعتزم خفض عدد جنودها في العراق

2020-09-09 | منذ 1 سنة

خفض عدد المشاركين في مهمة العراق إلى 500 جندي كحد أقصى

برلين- تعتزم الحكومة الألمانية خفض عدد جنودها المشاركين في مهمة العراق إلى 500 جندي كحد أقصى.

ووافق مجلس الوزراء الألماني اليوم الأربعاء 9 سبتمبر/أيلول، في برلين على هذا الحد الأقصى الجديد، والذي كان يبلغ في السابق 700 جندي.

وعقب سحب طائرات الاستطلاع “تورنادو”، يمكن لألمانيا خفض قواتها حاليا في المهمة التي تساهم فيها البلاد في إطار التحالف الدولي لمكافحة تنظيم “الدولة”.

وقالت وزيرة الدفاع الألمانية، أنيجريت كرامب- كارنباور: “تنظيم الدولة يواصل أنشطة الإرهابية أيضا خلال جائحة كورونا.

يتعين لذلك الإبقاء على الضغط العسكري على التنظيم”، مشيرة إلى أن الحكومة العراقية ترغب في استمرار تدريب قوات الأمن العراقية عبر مهمة حلف شمال الأطلسي (الناتو)، مضيفة أن بلادها ستوفي بمساهمتها على نحو مناسب بالحد الأقصى الجديد للقوات المشاركة في المهمة.

يُذكر أن البرلمان الألماني أقر في آذار/ مارس الماضي تفويضا تكميليا لإجراء انسحاب وبعض التغييرات في المهمة.

وسيُجرى تمديد المهام الأساسية المنصوص عليها في المهمة لمدة عام آخر حال موافقة البرلمان.

وينص التفويض على استخدام طائرات عسكرية للتزود بالوقود، وتوفير قدرات النقل الجوي للتحالف ضد تنظيم “الدولة”، وأيضا للمنظمات الدولية والحلفاء والشركاء. ومن خلال رادار للمجال الجوي تعتزم ألمانيا أيضا المساهمة في الكشف المبكر عن الطائرات والصواريخ.

وستستمر المساعدة التدريبية التي يقدمها الجيش الألماني لقوات الأمن العراقية رسميا، لكنها تخضع حاليا لقيود بسبب جائحة كورونا.






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي