السبت.. عرض عسكري ضخم مرتقب في كوريا الشمالية

2020-10-08 | منذ 6 شهر

الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون

يرتقب أن تستعرض كوريا الشمالية السبت 10 أكتوبر/تشرين الأول، آخر تكنولوجياتها العسكرية خلال عرض ضخم في بيونغ يانغ رغم تهديد فيروس كورونا الذي دفع بالبلاد الى إغلاق حدودها قبل ثمانية أشهر.

وتشير الصور الملتقطة بالأقمار الاصطناعية والتي نشرها موقع "38 نورث" جيد الاطلاع، إلى أن الاحتفالات بالذكرى الخامسة والسبعين لتأسيس "حزب العمال الكوري" قد تكون ضخمة.

واعتبر فنسنت بوركس القائد السابق للقوات الأميركية في كوريا خلال مؤتمر لمجموعة الأبحاث "أتلانتيك كاونسيل" أنه من الواضح جدا أنهم يحضرون لشيء ضخم.

ومن المرتقب أن يقوم آلاف العسكريين بمسيرة في ساحة كيم ايل سونغ التي تحمل اسم مؤسس النظام أمام أنظار الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون.

ويتوقع أن تقوم الآليات العسكرية أيضا بعرض واحدة تلو الاخرى في رتل طويل وصولا إلى عرض الصواريخ. وذلك يعتمد على الرسالة التي تريد بيونغ يانغ إيصالها.

وعرضت بيونغ يانغ في أبريل 2017 أسطوانات عملاقة قادرة على حمل صواريخ بالستية عابرة للقارات.

لكن في سبتمبر 2018 ومع بدء عملية دبلوماسية بين بيونغ يانغ وواشنطن وسيول، أثار غياب تلك الصواريخ تساؤلات وهو ما رحب به الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

والمفاوضات حول الملف النووي في طريق مسدود منذ فشل قمة هانوي بين ترامب والزعيم الكوري الشمالي في فبراير 2019.

ويعتقد خبراء ان كوريا الشمالية واصلت حتى خلال فترة المحادثات برامجها النووية والبالستية والتي تبررها بالتهديد الأميركي.

وفي نهاية ديسمبر الماضي تحدث كيم جونغ أون عن سلاح استراتيجي جديد، ويتوقع خبراء أن عرض صاروخ جديد بحر أرض بالستي استراتيجي أو صاروخ بالستي عابر للقارات قادر على بلوغ الأراضي الأميركية.

 

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي