برلين تعلق على وقف إطلاق النار في ليبيا وتوجه دعوة للسراج تتعلق باستقالته

2020-10-30 | منذ 1 سنة

وزير الخارجية الألماني هايكو ماس

أعلن وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، عقب محادثة هاتفية مع رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية فائز السراج أن وقف إطلاق النار هو فرصة حقيقية للسير نحو السلام في ليبيا، داعيا الأطراف إلى دعم الحوار دون شروط.

وقال ماس في بيان صدر عن الخارجية الألمانية اليوم الجمعة:"بعد توقيع اتفاق وقف إطلاق النار... نرى فرصة حقيقية لإحراز تقدم نحو السلام في ليبيا. أدعو جميع الأطراف الليبية إلى اغتنام هذه الفرصة ودعم الحوار دون أية شروط مسبقة".

وأضاف البيان أن برلين "تقدر عالياً تمهيد السراج الطريق أمام حكومة ليبية جديدة، يحددها منتدى الحوار السياسي، وأنه سيستقيل من منصبه نهاية أكتوبر. هذا القرار هو خطوة مهمة ويستحق التقدير"، موضحا أنه "في ضوء بدء المحادثات السياسية، نود أن نرى تأجيل السراج لاستقالته وبقائه في منصبه في الوقت الحالي طوال مدة منتدى الحوار. أخبرته بذلك أيضًا نيابة عن المستشارة الألمانية".

وأعلنت الأمم المتحدة في وقت سابق انطلاق ملتقى الحوار السياسي بين الأطراف الليبية في بداية الأسبوع الحالي عبر آلية الاتصال المرئي، على أن يعقد لقاء مباشر بين الأطراف في تونس، في التاسع من تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل.

ويأتي انطلاق هذا الملتقى بعد توقيع طرفي النزاع على اتفاق دائم لوقف إطلاق النار في جنيف يوم الجمعة الماضية، وهو الاتفاق الذي تم التوصل إليه في سياق مفاوضات اللجنة العسكرية المشتركة ("5+5") بين حكومة الوفاق الوطني والجيش الوطني الليبي. وكانت اللجنة المشتركة تعقد جلساتها في جنيف منذ 19 تشرين الأول /أكتوبر الجارية برعاية أممية.

 






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي