رئيس الحكومة المغربية السابق يطلب من ماكرون الاعتذار للمسلمين

2020-11-01

قال رئيس الحكومة المغربية السابق، عبد الإله بنكيران، السبت 31 أكتوبر 2020، إنه "كان على الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، أن يعتذر للمسلمين".

وأكد بنكيران، في حوار بثته قناة "الجزيرة مباشر"، أن "حديث ماكرون عن سوء الفهم شيء إيجابي، لكنه غير كاف".

وأضاف: "أنا دعوت ماكرون أمس للاعتدال والاعتذار، ولما لم يفعل ذلك، فنحن نسير في اتجاه آخر، كان عليه أن يقدم اعتذارا، ولو ملطفا للمسلمين".

كما أشار إلى أنه "على الدول الأوروبية والغربية إصدار قانون دولي يمنع سب الأديان والأنبياء، فالمسلمون لم ولن يقبلوا المس بمقدساتهم".

وكان الرئيس الفرنسي ماكرون قد قال، في مقابلة مع قناة الجزيرة القطرية يوم أمس السبت، إن "الرسوم الكاريكاتورية ليست مشروعا حكوميا، بل هي منبثقة من صحف حرة ومستقلة غير تابعة للحكومة"، مؤكدا أنه يتفهم مشاعر المسلمين إزاء هذه القضية.

وأضاف: "أعتقد أن ردود الفعل كان مردها أكاذيب وتحريف لكلامي، ولأن الناس فهموا أنني مؤيد لهذه الرسوم"، وتابع: "هناك أناس يحرّفون الإسلام وباسم هذا الدين يدّعون الدفاع عنه".







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي