الزعيم الكوري الشمالي يعاني من زيادة مرضية في الوزن  

2020-11-06 | منذ 5 شهر

 

يعاني الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، من زيادة بالوزن بشكل كبير (140 كيلوغراما)، وذلك بحسب ما كشف جهاز المخابرات الوطني للمشرعين، في وقت تفرض السلطات حظرا على التدخين.

الزعيم الكوري الشمالي يعاني من زيادة مرضية في الوزنكيم جونغ أون يغيب عن زيارة قصر الشمس قبل يوم من عيد تأسيس الحزب الحاكم

موضوع يهمك  :   سيئول: سنواصل السعي لحوار بيونغ يانغ حول المسؤول المقتول

وقال جهاز المخابرات الوطني، إن الزعيم الكوري زاد وزنه حوالي 49 كيلوغراما في السنوات الثماني الماضية. لكنه أكد أن الشائعات حول صحة الزعيم الذي يبلغ طوله 165 سنتيمترا، مبالغ فيها إلى حد كبير وأنه بخلاف ذلك يتمتع باللياقة والصحة، على الرغم من أن مؤشر كتلة الجسم لديه (BMI) تبلغ 51.3، مما يعني أنه يعاني من زيادة مرضية في الوزن.

في وقت سابق من هذا العام، ترددت شائعات عن إصابة كيم بمرض خطير أو حتى وفاته بعد أن تغيب عن حضور إحدى حفلات الحزب الحاكم في 15 أبريل، قبل أن يظهر علنا في الأول من مايو.

وتأتي الأخبار المتعلقة بصحة كيم في الوقت الذي فرض فيه مجلس الشعب الأعلى في كوريا الشمالية يوم الأربعاء حظرا للتدخين في بعض الأماكن العامة لتزويد المواطنين "ببيئات معيشية صحية".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي