أول فيديو لماكرون بعد إصابته بكورونا متحدثا عن الأعراض التي يعانيها

2020-12-18 | منذ 4 شهر

ماكرون ألغى أنشطته وعزل نفسه

قال الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، اليوم الجمعة 18 ديسمبر/كانون الأول الجاري، إنه في حال جيدة بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد، مشيرا إلى أنه اضطر إلى إبطاء أنشطته بسبب الأعراض المستمرة.

وقال ماكرون في أول فيديو بعد إعلان إصابته "أنا بخير لدي نفس الأعراض كما بالأمس: التعب والصداع والجفاف.

وأضاف بحسب "فرانس برس" "نشاطي تباطأ قليلا بسبب الفيروس. لكنني مستمر في الاهتمام بالقضايا ذات الأولوية مثل الوباء أو على سبيل المثال خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي".

ونشر ماكرون الفيديو على حسابه على تويتر ناصحا الفرنسيين بأخد الحيطة والحذر لأن الفيروس يمكن أن يصيب أي شخص.

وثبتت إصابة ماكرون، الخميس، بفيروس كورونا المستجد ما اضطره إلى عزل نفسه مدة سبعة أيام على غرار شخصيات أوروبية أخرى التقت به.

وأعلنت الرئاسة الفرنسية أن ماكرون سيعزل نفسه لكنه "سيواصل عمله وأنشطته عن بعد".

وأكد الإليزيه إلغاء زيارة ماكرون إلى لبنان التي كانت مقررة الثلاثاء والأربعاء.

وكان يُفترض أن يمضي سهرة عيد الميلاد مع عسكريين فرنسيين من قوة الأمم المتحدة الموقتة لحفظ السلام في لبنان "يونيفيل" وأن يلتقي من جديد المسؤولين اللبنانيين.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي