مهرجان "آردين" التقليدي ينضم إلى لائحة المهرجانات الافتراضية

متابعات - الأمة برس
2020-12-28 | منذ 7 شهر

كورونا يحول رابع نسخ مهرجان “آردين” التقليدي إلى الافتراضي

نواكشوط- قررت إدارة مهرجان “آردين” نقل وقائع رابع نسخ المهرجان عبر قناة شنقيط عبر وسائط التواصل، وذلك بسبب ما تفرضه موجة الكوفيد 19، من منع للتجمع.

واعتذرت إدارة المهرجان في بيان اليوم الإثنين 28 ديسمبر/كانون الأول الجاري، عن هذا الإرباك الذي حدث والذي سيحرم الجمهور الموريتاني المتلهف لمتابعة المهرجان بصورة مباشرة، مؤكدة حرصها “على الوفاء بوعدها لكل الجماهير، وحرصها أكثر على أن تلبي نداء عشاق هذه الآلة الموسيقية العريقة، الداعي لأن تبقى ناصعة وأن تنال ما تستحق من الرعاية والعناية”.

ويضيف البيان، ونحن على ما نحن عليه من مواجهة لجائحة كوفيد، نلفت عناية كل جماهيرنا إلى أن النسخة الرابعة من مهرجان آردين ستكون في موعدها، وستكون متميزة كسابقاتها، وحرصا على سلامة الجميع، والتقيد بالإجراءات الاحترازية الوقائية من جائحة كورونا، غير أنها ستكون نسخة افتراضية، ولكن ستصل كل بيت موريتاني في الداخل والخارج”.

“ونحن جد حريصين، يضيف المنظمون، على أن تكون سهرات المهرجان فسحة للترويح عن كافة المواطنين والمتابعين، وأن تخفف من أعباء الظرفية الخاصة الحالية التي تمتاز بالصعوبة”.

وتابع البيان: “سيكون ولأول مرة بمقدور جمهور مهرجان آردين في كل نقطة من العالم، متابعة سهراتنا بأدق تفاصيلها في آن واحد، ولن ندخر جهدا في أن تصل الصورة بأبهى حلة، وفي أجمل رونق”، مضيفا أن “نسخة المهرجان الافتراضية ستكون مليئة بالمفاجآت، وسيتابع الجمهور عزفا على آلة الآردين، وغناء لوجوه فنية يترقبها الجمهور بشغف كبير، وستكون كل محطات المهرجان تنقل بشكل مباشر عبر قناة شنقيط الفضائية، وعبر صفحة المهرجان على موقع الفيس بوك”.

يذكر أن آلة “آردين” هي “آلة موسيقية خاصّة بالفنانات الموريتانيات وقد ظلت صوتا لهموم الشعب الموريتاني، وذاكرة للحرب والسلام، تحمل مشاعر السعادة والحزن والانتصار والانكسار”.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي