الاتحاد المصري لكرة القدم يدرس إلغاء تقنية الفار

2020-12-30 | منذ 9 شهر

القاهرة-وكالات-يدرس اتحاد الكرة المصري جديا إلغاء تقنية "الفار" بعد خلافات مادية مع الشركة الإسبانية المسؤولة عن تنفيذ التقنية في الدوري الممتاز.

ونشب الخلاف بين اتحاد الكرة المصري والشركة الإسبانية، بعدما طالبت الشركة بسداد مبلغ 100 ألف يورو، عبارة عن مستحقات الشركة عن تطبيق التقنية في الدوري الجديد 2020 -2021، بجانب بعض المستحقات المتأخرة عن الموسم الماضي.

واتفقت إدارة اتحاد الكرة السابقة المكونة من اللجنة الخماسية بقيادة عمر الجنايني مع الشركة الإسبانية على إدارة مباريات الدوري بالتقنية لمدة 3 سنوات ونصف عن طريق التأجير التمويلي وهو أن تصبح جميع المعدات ملك لاتحاد الكرة المصري بعد انتهاء العقد.

وفي المقابل ترفض اللجنة الثلاثية الجديدة لإدارة اتحاد الكرة برئاسة أحمد مجاهد سداد المبلغ للشركة بداعي وجود بعض الملاحظات على تطبيق التقنية في الدوري المصري.

وسيعرض اتحاد الكرة على الأندية في جلسة الغد بمقر الجبلاية استمرار التقنية بنفس هذه المشكلات، وفى حالة موافقة الأندية سيطلب أحمد مجاهد من الأندية تحمل جزء من تكلفة تطبيقها وفي حالة رفض الأندية هذا الأمر، سيتم التفكير جديا في إلغاء تطبيق تقنية الفيديو في الدوري المصري، وفقا لموقع "اليوم السابع".

وقام فيفا بإعفاء لجنة عمرو الجنايني، واستبدالها بلجنة مؤقتة برئاسة أحمد مجاهد حتى نهاية يناير/ كانون الثاني المقبل، لحين إجراء انتخابات الاتحاد المصري واختيار مجلس جديد.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي