المغرب يترقب 4 ملايين جرعة من اللقاح البريطاني وعدد المستفيدين من التطعيم يتجاوز ثلاثة ملايين و500 ألف مواطن

متابعات الأمة برس
2021-03-03 | منذ 8 شهر

تجاوز المغرب عتبة 3.5 ملايين مواطن جرى تطعيمهم ضد «كوفيد 19» وهو ما يمثل 9,75 في المئة من سكان البلاد. وفي الوقت نفسه، تقترب المملكة المغربية من أكبر 10 دول تقوم بتطعيم سكانها في العالم. ويعتبر مراقبون ذلك إنجازاً حقيقياً لبلد تأخر في إطلاق حملته، لكن العديد من البلدان الأخرى صارت تستشهد به حالياً كنموذج.

وكشفت الأرقام الرسمية المعلن عنها ، أن عدد المستفيدين من عملية التطعيم بلغ 3.568.670 (الحقنة الأولى) فيما استفاد 232.980 من الحقنة الثانية من اللقاح.

ولاحظت صحيفة «الأحداث المغربية» أن المغرب تحول إلى حالة تأهب قصوى، إذ تسارعت وتيرة التطعيمات بشكل ملحوظ، حيث سجلت أكثر من 500 ألف لقاح، والهدف الآن هو الوصول، في أقرب وقت ممكن، إلى مليون لقاح في اليوم من أجل تحقيق مناعة جماعية بالسرعة المطلوبة؛ لا سيما وأن خطر انتشار «كوفيد 19» أصبح أكبر، بسبب تسجيل العديد من حالات الإصابة بالفيروس المتحور البريطاني.

واعتبرت المصدر أن المغرب لديه الوسائل لتحقيق هذا الهدف، وسيحتاج فقط إلى تلقي دفعات اللقاحات في الوقت المحدد. وبحلول نهاية الأسبوع، من المتوقع أن تتلقى البلاد 4 ملايين جرعة من لقاح «أسترازنيكا».

وتتطلع السلطات المغربية إلى تطعيم أربعة ملايين شخص هذا الأسبوع. وإلى حدود مساء أول أمس، تلقى 3568670 شخصاً جرعة واحدة على الأقل من اللقاحات، أي ما يقرب من 10 في المئة من السكان (9.75٪). ومن ثم، صار المغرب البلد الأكثر تطعيماً لسكانه في القارة الإفريقية وثاني دولة عربية تحقق هذا الأداء بعد الإمارات العربية المتحدة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي