بفيديوهات : جنود الاحتلال يوثقون “حربهم ضد المدنيين” من استعراض المسروقات إلى نصب الشمعدان وتدنيس سجادة الصلاة

متابعات الأمة برس
2023-12-01

أحد الغزاة الاسرائيليون يوثق سرقته عبر السوشيل ميديا دون خجل (مواقع التواصل)يواصل جنود الاحتلال الإسرائيلي توثيق جرائمهم بحق المدنيين الفلسطينيين وممتلكاتهم في قطاع غزة، وذلك بالتقاط الصور والفيديو في منازل الغزيين واستعراض مسروقاتهم.

وظهر في فيديو تم تداوله، اليوم الجمعة، جندي إسرائيلي يستعرض قمصانا لفرق كرة قدم سرقها من غزة.


وكتب الناشط الأمريكي الذي يتابعه أكثر من خمسة ملايين على منصة إنستغرام “يسرقون الأموال والذهب والمجوهرات والأدوات والدراجات وغير ذلك الكثير. السرقة هي جوهر هويتهم. لقد سرقوا الأرض والعالم لم يفعل شيئًا، لذلك يعتقدون الآن أنهم يستطيعون سرقة ما يريدون كلما أرادوا، وبكل فخر ينشرون ذلك على الإنترنت”. 

 
 

كما تداول نشطاء على منصات التواصل الاجتماعي مقطع فيديو، اليوم الجمعة، لأحد الجنود وهو يدنس سجادة الصلاة تارة، وتارة أخرى يسخر من انقطاع الماء في القطاع الذي يعاني من أزمة إنسانية غير مسبوقة.
وفي مقطع آخر نُشر يوم الخميس ظهر جنود إسرائيليون في غزة وهم يقومون بتثبيت شمعدان عيد الحانوكا فوق أحد المباني.

ويبدأ هذا العيد، المعروف أيضا باسم عيد الأضواء، هذا العام في السابع من ديسمبر وينتهي في 15.


كما تداول نشطاء، اليوم الجمعة، صورة قالوا إنها لجندي إسرائيلي يعد وجبة طعام في مطبخ أحد المنازل في بيت حانون.

 


وتعد هذه التصرفات التي يقدم عليها جيش يدعي بأنه “الأقوى في العالم” و”الأكثر أخلاقية” أدلة دامغة تدين عناصره الذين أوضحوا بشكل لا لبس فيه أن هدفهم هو إبادة كل ما هو فلسطيني بعكس هدفهم المعلن “القضاء على حماس”.

وكانت فيديوهات تم تداولها في وقت سابق أظهرت جنديا يعزف على غيتار مسروق وسط ركام المباني المدمرة في قطاع غزة، فيما أهدى آخر تفجير مبنى لابنته في عيدها الثاني.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي