"دون أن تجرح مشاعرها".. 8 طرق لإقناع زوجتك بفقدان وزنها الزائد

الأمة برس
2023-12-08

تعبيرية (unsplash)

ينجذب أغلب الرجال للمرأة ذات القوام الممشوق، لكن عقب مُضي سنوات من الزواج قد تجد الدهون تراكمت في بعض الأماكن المتفرقة من جسد زوجتك، ما قد يجعلك في حالة نفور، وفي القت نفسه تبحث عن طريقة ملائمة لتطلب منها غنقاص وزنها دون أن تجرح مشاعرها وفقاً لموقع الرجل.

هُنا يجب أن تتعلم كيف تفعل ذلك، لكن في البداية دعنا نوضح لك مخاطر الوزن الزائد والسمنة على صحة زوجتك.

كيف تؤثر السمنة على النساء؟

للسمنة أضرار عديدة على النساء، إذ تنتج الخلايا الدهنية، وخاصة تلك القريبة من الخصر. هرمونات ومركبات تُسبب التهابات، وعلى الرغم من أن الالتهاب عنصر ضروري في جهاز المناعة وجزء من عملية الشفاء، فإنه يمكن أن يؤدي إلى مجموعة من المشكلات الصحية. 

يمكن أن يجعل التهاب الجسم أقل تقبلاً للأنسولين، ويغير كيفية استقبال الدهون والكربوهيدرات، ما يؤدي إلى زيادة مستويات السكر في الدم. وفي النهاية، الإصابة بمرض السكري وما ينتج عنه من مشكلات عديدة. 

كما تزيد السمنة من خطر الإصابة بمجموعة متنوعة من الأورام الخبيثة لدى النساء، بما في ذلك متلازمة تكيس المبايض، وسرطان الثدي بعد انقطاع الطمث، وسرطان بطانة الرحم، ومضاعفات الحمل مثل سكري الحمل وتسمم الحمل والحاجة إلى الولادة القيصرية، كما أنه قد يسبب الجلطات الدموية، والنزيف الأثقل من المعتاد بعد الولادة، ذلك بالإضافة إلى الولادة المبكرة والإجهاض.

كيف تُقنع زوجتك أن تفقد الوزن؟

فقدان الوزن ليس بالأمر اليسير خاصة بالنسبة للنساء، اللائي يلجأن للطعام في معظم الأوقات سواء أوقات الاكتئاب أو الفرح، لذلك سيكون إقناعهن باتباع نظام غذائي صحي أمرًا صعبًا.

إذا كنت ترغب في أن تعود زوجتك إلى سابق عهدها بهذا القوم الممشوق كل ما عليك فعله هو التالي:

1. ركز على صحتها وليس وزنها

إذا كنت تريد مناقشة أمر زيادة الوزن مع زوجتك يُفضل أن يكون ذلك عقب عودتها من موعد الطبيب حتى يتسنّى لك طرح أسئلة مثل هل أوضح الطبيب أن هناك أي مشكلة صحية؟ واستغل هذه الفرصة لمناقشة مشكلة ارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكوليسترول، وأهمية أن تصبح أكثر نشاطًا، وتناولا طعامًا صحيًّا معًا من أجل عيش حياة أطول، أو أن تكون أكثر نشاطًا مع أطفالك، واستخدم دائمًا عبارة "لنفعل هذا معًا".

2- شاركها المجهود

افعل كل ما في وسعك لتشجيعها على ممارسة النشاط البدني، فيمكن مثلاً أن تقترح أن تقوما بالمشي بعد العشاء أو ركوب الدراجات، كما يمكن أن تقترح ممارسة الرياضة معًا حتى تحمسها وتجعل الأمر أكثر متعة.

إذا لم تتحمس زوجتك بشأن ممارسة الرياضة، افعل أي شيء آخر، فأهم شيء ألا تجعلها تقضي وقتها بين المطبخ والأريكة حتى لا تتعقد الأمور أكثر.

3- شاركها أحزانها ومشاعرها

تؤثر المشاكل العاطفية بشكل سلبي على وزن النساء، خاصة إذا كن يعانين التوتر والاكتئاب، ولا يتلقين المساعدة التي يحتجن إليها، ما يدفعهن إلى ممارسة بعض العادات الخاطئة مثل الإفراط في تناول الطعام، والإفراط في النوم والخمول.

لذلك احرص دائمًا على مشاركة زوجتك مشاعرها، ومعرفة سبب اكتئابها، ومحاولة تقديم حلول فعّالة لها، كما يمكنك أن تمنحها جرعات عاطفية كافية، ما سيكون له تأثير إيجابي في تحسين مزاجها العام وصحتها النفسية، ففي النهاية أنت أساس العلاقة، وسند تلك المرأة.

4- التزم بما تُلزمها به

يجب ألا تكون منافقًا في علاقتك مع زوجتك، فمثلاً لا تطلب منها أن تتناول الطعام الصحي، في حين تجلس أنت وتتناول قطع البيتزا أو الهامبورغر أو غيره من الطعام الذي يجعل اللعاب يسيل.

وحتى تساعدها يجب أن تكون مدركًا لما تأكله، إذ تحتاج إلى لعب دور نشط ومساعد، سواء كنت تتناول الطعام بالخارج أو تأكل في المنزل، اطلب العناصر الصحية لتكون داعمًا لها، وإذا رغبت في الخروج عن هذا الروتين يجب ألا يكون أمامها.

5- اذهبا للتسوق معًا

اجعل التسوق أمرًا مهمًّا بالنسبة لكما، تذهبان معًا، وتستمتعان بوقتكما، وفي الوقت نفسه تبدأ في اختيار المواد الغذائية الصحية من الخضراوات والفواكه، والابتعاد قدر الإمكان عن المواد الغنية بالكربوهيدرات، والسكر، والصودا، والوجبات السريعة، والأطعمة المصنعة الأخرى.

كما يمكنك استغلال الفرصة، والاستغناء  عن الخبز الأبيض، والأرز الأبيض، بمنتجات الحبوب الكاملة، حتى يكون لديك قائمة تسوق صحية تساعدك في تحسين صحتكم أنت وزوجتك، وتهدف إلى إنقاص الوزن.

6- حضِّر لها العشاء

إذا لم تكن زوجتك تحب الأكل الصحي، يمكنك مفاجأتها بعشاء رومانسي على ضوء الشموع، تطهو لها مجموعة من الأطباق الصحية الشهية، وإذا لم تكن تُجيد الطهي يمكنك أن تطلب الطعام من أحد المطاعم المُتخصصة في الأكل الصحي، وتُعد لها المائدة بطريقة رائعة، وتجعلها تتناول الطعام مع منحها جرعات من الرومانسية، ما سيجعلها تقبل مذاق الطعام بل وتحبه.

7- اصطحبها معك إلى صالة الألعاب الرياضية

حاول تشجيعها باصطحابها إلى صالة الألعاب الرياضية، مع استعراض الآلات وطرق التدريب، ومدى تأثيرها على فقدان الوزن.

كما يمكنك تشجيعها على حضور فصول اللياقة البدنية مثل الكيك بوكسينغ، أو اليوغا مع القيام بهما معًا، ولا تتجاهل تدريبات الأوزان لما تستطيع تحقيقه من نتائج بشكل أسرع.

وبمجرد وصولها إلى هناك ورؤية الكثير من النساء الأخريات يأخذن الدروس، ستلتحق بها وتريد أن تفعل ذلك لنفسها.

8- أن تكن توقعاتك واقعية

يجب عليك أن تستوعب جيدًا أن التمثيل الغذائي للمرأة يتباطأ مع تقدم العمر، بينما يظل التمثيل الغذائي للرجل قويًا لفترة أطول، لذلك ليس من الواقعي أن تبدو امرأة فقدت الوزن في الأربعينيات من عمرها كتلك التي فعلت في العشرينيات.

لذلك يجب أن تُفكر جيدًا في الصحة واللياقة البدنية كما هو حالها في الواقع، وليس كما تُظهرها نجمات هوليوود.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي