البابا فرنسيس يرفض استقبال وزير الخارجية الأمريكي

2020-09-30

البابا فرنسيس

أكد رئيس السلك الدبلوماسي للكرسي الرسولي، المطران بول ريتشارد غالاغر، أن البابا فرنسيس لن يستقبل في الفاتيكان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الذي وصل إلى روما صباح اليوم الأربعاء في إطار جولة أوروبية.

وأوضح غالاغر للصحفيين، على هامش ندوة حماية الحريات الدينية، التي نظمتها سفارة الولايات المتحدة لدى الكرسي الرسولي، الأربعاء، بمناسبة زيارة بومبيو أن هذا الحدث قد يتصوره المرء أنه إلى حد ما محاولة للاستفادة من شخصية البابا في إطار المرحلة الختامية للحملة الانتخابية في الولايات المتحدة.

وقال رئيس الأساقفة: "هذا هو أحد أسباب عدم لقاء البابا بوزير الخارجية بومبيو".

وخلال إلقائه كلمة في الندوة، التي كانت بمثابة البند الأول في برنامج زيارته إلى روما، انتقد بومبيو بشدة بكين على الفور. وعلى وجه الخصوص، قال إنه "لا يوجد مكان اليوم تتعرض فيه الحرية الدينية للهجوم أكثر من الصين" ودعا السياسي الأمريكي "جميع الزعماء الدينيين إلى التحلي بالشجاعة للتعامل مع (قضية) اضطهاد أعضاء مجتمعاتهم وأعضاء المجتمعات الدينية الأخرى".

ومن المخطط أن يقوم وزير الخارجية الأميركي، يوم الخميس، بزيارة إلى الفاتيكان، حيث يلتقي مع السكرتير الكاردينالي لدولة الفاتيكان بيترو بارولين وغالاغر.

 

 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي